Search

اللجنة تواصل ندواتها التثقيفية حول قانون الانتخابات

Monday, October 3, 2005

تواصل لجنة الانتخابات المركزية ندواتها التثقيفية حول قانون رقم (9) بشأن الانتخابات، في مختلف الدوائر الانتخابية، وذلك في سياق حملة التوعية والتثقيف التي شرعت بها منذ حوالي الشهر حرصاً منها على زيادة وعي الناخب الفلسطيني بقانون الانتخابات الذي ستجري وفقه الانتخابات التشريعية القادمة.

القدس: ندوة في جامعة القدس


بدعوة من جامعة القدس، شاركت دائرة القدس الانتخابية في ندوة حول الانتخابات التشريعية، حيث تم خلال الندوة تقديم شرح حول النظام الانتخابي المختلط الذي ستجري وفقه الانتخابات التشريعية القادمة المقرر إجراؤها في 25/1/2006، مع توضيح التعديلات الجديدة التي أدخلت على القانون، كزيادة عدد مقاعد المجلس التشريعي إلى 132 مقعداً بدلاً من 88. كما عقت الدائرة العديد من الندوات حول قانون الانتخابات بالتعاون مع بعض المجالس المحلية في المدينة، تطرق خلالها موظف العلاقات العامة في الدائرة، عمار العاروري، إلى النظام الانتخابي المختلط، مبيناً أن الاقتراع سيتم من خلال ورقتين تخصص الأولى للمرشحين عن الدائرة الانتخابية، في حين تخصص الثانية للقوائم الانتخابية على مستوى الوطن.

سلفيت: لقاءات تثقيفية مع الأجهزة الأمنية


من جهتها، عقدت دائرة سلفيت الانتخابية عدة لقاءات تثقيفية حول قانون الانتخابات لعدد من الأجهزة الأمنية في المدينة، حيث تطرق مساعد منسق الدائرة، ماهر محمود، إلى قواعد تصرف رجال الأمن خلال العملية الانتخابية، كما وضح أنه يحق لرجال الأمن المشاركة في العملية الانتخابية كغيرهم من المواطنين الفلسطينيين من حيث الترشح والاقتراع، مشيراً إلى أنه على من يرغب الترشح منهم أن يقدم استقالته من الوظيفة التي يشغلها قبل الموعد المحدد لنشر قوائم المرشحين النهائية.

قلقيلية: صعوبات بسبب الجدار


نظمت دائرة قلقيلية الانتخابية بالتعاون مع العديد من مؤسسات المجتمع المدني في المدينة، مجموعة من اللقاءات التثقيفية حول قانون الانتخابات، وتطرق موظف العلاقات العامة في الدائرة، فيصل أبو صالح، إلى مفهوم الدعاية الانتخابية وضوابطها، موضحاً أن مدة الدعاية الانتخابية هي 21 يوماً، تبدأ قبل اليوم المحدد للاقتراع بـ22 يوماً، وتنتهي قبل ذلك اليوم بـ24 ساعة. وقد واجهت حملة التوعية في دائرة قلقيلية بعض الصعوبات بسبب جدار الفصل، حيث لم يتمكن الموظفون من الوصول إلى التجمعات السكانية الواقعة خلف الجدار مثل (راس طير الضبعة وعزون).

جنين: ندوة تثقيفية بالتعاون مع الإغاثة الزراعية


عقدت دائرة جنين الانتخابية عدداً من الندوات التثقيفية بالتنسيق مع بعض المؤسسات المحلية في المدينة، كالإغاثة الزراعية وجمعية المرأة العاملة، حيث وضح خلال الورشة موظف العلاقات العامة في الدائرة، حسين العيسة، آلية الاقتراع في الانتخابات التشريعية المقبلة حسب النظام الانتخابي المختلط، مشيراً إلى استمرار عملية تسجيل الناخبين في مكاتب الدوائر الانتخابية، علماً بأن لجنة الانتخابات المركزية بدأت حملة توعية في مختلف التجمعات السكانية في الدائرة، من خلال توزيع العديد من المنشورات التوضيحية حول قانون الانتخابات، بهدف رفع مستوى المعرفة بالعملية الانتخابية.

بيت لحم: لقاءات تثقيفية للنوادي المحلية


كما عقدت دائرة بيت لحم الانتخابية عدداً من ورش العمل التثقيفية حول قانون الانتخابات والنظام الانتخابي الفلسطيني، بالتعاون مع بعض النوادي المحلية في المدينة، حيث نظمت الدائرة لقاءً مع نادي بيت فجار، ووضح موظف العلاقات العامة في الدائرة، ياسر صلاح، طريقة "سانت لوغي" لتوزيع مقاعد المجلس التشريعي المخصصة لنظام التمثيل النسبي على القوائم الانتخابية، ويُذكر أن الدائرة مستمرة في حملتها التثقيفية بقانون الانتخابات من خلال الحملة الميدانية التي شرعت بها، ويقوم عدد من الموظفين بتوزيع مجموعة من المنشورات التوضيحية للقانون وتلقي ردود فعل الجمهور حول هذه الحملة، والإجابة على معظم استفساراتهم.


طولكرم: ندوات لهيئات الرقابة المحلية


من جهة أخرى، نظمت دائرة طولكرم الانتخابية عدداً من اللقاءات التثقيفية حول قانون الانتخابات لعدد من هيئات الرقابة المحلية في المدينة، وتم التطرق إلى أهمية المراقبة على العملية الانتخابية وقواعد السلوك الخاصة بالمراقبين، وأشار موظف العلاقات العامة في الدائرة، وليد عمار، إلى بعض الجرائم الانتخابية التي يعاقب عليها القانون إما بالحبس أو الغرامة المالية أو بكلتا العقوبتين. وقد واجهت حملة التوعية في الدائرة عدداً من المعيقات بسبب الحواجز الإسرائيلية في بعض المناطق، مثل (عنبتا وواد الشعير) ما نتج عنه تأخر وصول بعض الموظفين إلى تلك المناطق.

أريحا: ورش عمل مع مؤسسات تعليمية


أما دائرة أريحا الانتخابية فقد عقدت عدة ندوات تثقيفية حول قانون الانتخابات، بالتعاون مع عدد من المؤسسات التعليمية في المدينة، حيث التقت بالهيئة التدريسية لمدرسة البحتري العليا، وتحدثت موظفة العلاقات العامة في الدائرة، عبير المغربي، عن تمثيل المرأة في القوائم الانتخابية حسب قانون رقم (9) لسنة 2005 بشأن الانتخابات، بحيث يجب أن تتضمن كل قائمة من القوائم الانتخابية المرشحة للانتخابات، حسب نظام التمثيل النسبي، حداً أدنى لتمثيل المرأة لا يقل عن امرأة واحدة من بين الأسماء الثلاثة الأولى في القائمة، وامرأة واحدة من بين الأسماء الأربعة التي تلي ذلك، وامرأة واحدة من بين كل خمسة أسماء تأتي بعد ذلك.

رام الله: لقاء مع مديرية التربية


وفي سياق متصل، نظمت دائرة رام الله الانتخابية عدة لقاءات تثقيفية حول قانون الانتخابات، والتقت الدائرة بمديرة التربية والتعليم في المحافظة، السيدة عفاف عقل، حيث تناول اللقاء سبل تفعيل نشاطات الدائرة في المدارس أثناء حملة التوعية، إذ تعتبر المدارس جزءاً من المؤسسات التي تستهدفها الحملة. وعقدت الدائرة عدة ندوات في البلدات والقرى المحيطة بالمدينة، حيث أشار موظف العلاقات العامة في الدائرة، مراد السبع، إلى آلية الاقتراع حسب النظام الانتخابي المختلط، ووضح عدداً من المفاهيم كالقائمة الانتخابية، ونسبة الحسم التي حددها القانون بـ2% من الأصوات الصحيحة لجميع القوائم الانتخابية، والدعاية الانتخابية وضوابطها بالإضافة إلى الجرائم الانتخابية.

نابلس: ندوات مع الهيئات الحزبية


كما عقدت دائرة نابلس الانتخابية عدداً من ورش العمل حول قانون الانتخابات لمجموعة من الهيئات الحزبية، حيث تطرق موظف العلاقات العامة في الدائرة، جلال سلمان، إلى التعديلات الجديدة التي أدخلت على القانون كزيادة عدد مقاعد المجلس التشريعي إلى 132 مقعداً بدلاً من 88، كما وضح شروط الترشيح لعضوية المجلس التشريعي، مشيراً إلى الضوابط على الدعاية الانتخابية ومصادر تمويلها، وحدود الصرف عليها التي حدد سقفها القانون بمليون دولار للحملة الانتخابية الخاصة بالقائمة، و60 ألف دولار للمرشحين في الدائرة الانتخابية.

طوباس: ورش عمل لمؤسسات نسوية


وكذلك قامت دائرة طوباس الانتخابية، بعقد العديد من الندوات التثقيفية حول قانون الانتخابات في العديد من التجمعات السكانية القريبة من المدينة، كما عقدت ورشة عمل بالتعاون مع المركز النسوي في واد الفارعة، حيث أكد موظف العلاقات العامة في الدائرة، محمد أبو عرة، على استمرار عملية تسجيل الناخبين في مكاتب الدوائر الانتخابية المنتشرة في مختلف محافظات الوطن، مشيراً إلى النظام الانتخابي المختلط الذي ستجري وفقه الانتخابات التشريعية المقبلة، وتطرق إلى المرسوم الرئاسي الذي وزع مقاعد المجلس التشريعي الخاصة بنظام الأغلبية على الدوائر الانتخابية الست عشرة، بما فيها 6 مقاعد للمسيحيين وزعت على دوائر رام الله والبيرة، والقدس، وبيت لحم، وغزة.

الخليل: ندوات لمؤسسات شبابية


وبالتزامن مع حملة التوعية بدأتها اللجنة، عقدت دائرة الخليل الانتخابية عدة أنشطة، حيث عقدت ورشة عمل بالتعاون مع منتدى شباب الجنوب/ دورا، وضح خلالها موظف العلاقات العامة في الدائرة، إسلام التميمي، آلية الاقتراع حسب النظام الانتخابي المختلط الذي ستجري وفقه الانتخابات التشريعية القادمة، مشيراً إلى استعدادات لجنة الانتخابات المركزية لإجراء الانتخابات في موعدها المقرر بتاريخ 25/1/2006 وفق المرسوم الرئاسي بهذا الشأن، مبيناً شروط الترشح لعضوية المجلس التشريعي، كما قدم شرحاً تفصيلياً لطريقة "سانت لوغي" لاحتساب وتوزيع المقاعد على القوائم التي تحصل على نسبة الحسم أو أكثر، والتي حددها القانون بـ2% من الأصوات الصحيحة لمجمل القوائم الانتخابية.

Print

Name:
Email:
Subject:
Message:
x
Central Elections Commission Copyright Reserved©2022
return to Top