Search

اللجنة تطلب متابعة موضوعي القدس والأسرى مع الجانب الإسرائيلي

Monday, September 26, 2005

مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية وصدور قانون الانتخابات الجديد، طلبت لجنة الانتخابات المركزية في رسالة وجهها الدكتور حنا ناصر، رئيس اللجنة، إلى الدكتور صائب عريقات رئيس دائرة شؤون المفاوضات، متابعة موضوعي الانتخابات في القدس ومشاركة الأسرى في العملية الانتخابية، مع الجهات الإسرائيلية ذات العلاقة، وذلك كي تتمكن اللجنة من معرفة كافة التفاصيل لاتخاذ الإجراءات الفنية والقانونية اللازمة.

الانتخابات في القدس


فيما يتعلق بموضوع الانتخابات في مدينة القدس، فقد طلبت اللجنة في رسالتها السماح لها بتسجيل الناخبين في المدينة، مع العلم أن السلطات الإسرائيلية تحظر عملية التسجيل في القدس حالياً، وتمنع أي نشاط لطواقم اللجنة فيها. كما طلبت اللجنة بضرورة الموافقة على ترتيبات جديدة لعملية الاقتراع بدلاً من الاقتراع في مكاتب البريد الإسرائيلية، واقترحت أن تتم هذه العملية في مدارس القدس العربية وتحت إشراف اللجنة، أو في مكاتب الأمم المتحدة في المدينة. وكانت اللجنة قد أعلنت أن إجراءات الانتخابات الرئاسية في القدس لم ترق إلى مستوى انتخابات حرة ونزيهة، مشيرةً إلى ضرورة الإسراع في بحث هذا الموضوع مع الجانب الإسرائيلي وأن لا يترك لوقت متأخر، كما حصل في الانتخابات الرئاسية السابقة، حيث أبدى الجانب الإسرائيلي الموافقة على بعض الإجراءات قبل عشرة أيام فقط من يوم الاقتراع.


مشاركة الأسرى


ومن باب حرصها على ضمان حق الأسرى في المشاركة في الانتخابات التشريعية القادمة من حيث الترشح والاقتراع، كباقي المواطنين الفلسطينيين، طالبت اللجنة في الرسالة الموجهة إلى الدكتور صائب عريقات بمخاطبة الجهات الإسرائيلية ذات العلاقة للسماح لطواقم اللجنة الوصول إلى المعتقلات وفتح صناديق اقتراع للأسرى، أو إجراء هذه الترتيبات بالتعاون مع الصليب الأحمر.
ومن الجدير بالذكر أن لجنة الانتخابات المركزية قد أثارت هذين الموضوعين مرات عديدة في السابق نظراً لأهميتهما، وحرصاً منها على إجراء انتخابات تشريعية تتمكن فيها جميع فئات الشعب الفلسطيني من المشاركة، دون الإجحاف بحقوقهم المدنية أو كرامتهم.

Print

Name:
Email:
Subject:
Message:
x
Central Elections Commission Copyright Reserved©2022
return to Top